قال تعالى(يَا أَيُّهَا النَّاسُ أَنْتُمُ الْفُقَراء الى الله والله هوالغنى الحميد)فاطر

center][/center]
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة منتديات قرية الفقراء
قال تعالى(يَا أَيُّهَا النَّاسُ أَنْتُمُ الْفُقَراء الى الله والله هوالغنى الحميد)فاطر

دينية- اجتماعية- ثقافية ( اللهم صلى على النبى المختار)

 قال رسول الله صلى الله عليه و سلم " طوبى لمن وجد في صحيفته استغفاراً كثيراً " 
من صلى على رسول الله صلى الله عليه و سلم صلاه واحده، صلى الله بها عليه عشرا 

   منتديات  قريه الفقراء   ترحب بكم فى ضيافتها العامره بحضوركم

أسمـــــــــــاء الله الحســـنى


مكتبة الصور


المواضيع الأخيرة

» الاعداد للحج
الخميس أغسطس 06, 2015 5:10 pm من طرف محمدخميس

» اين عبير خضرى
الأربعاء يوليو 15, 2015 9:53 am من طرف رافت صبحى

» من الاخطار التى تقابل المسلمين فى طريق الله
الجمعة يونيو 05, 2015 7:53 pm من طرف محمدخميس

» صفات رسول الله صلى الله عليه وسلم المعنوة والباطنية
الثلاثاء مايو 26, 2015 9:02 am من طرف محمدخميس

» من الحجب التى تحجب المريد عن فضل الله
الخميس مايو 14, 2015 10:40 am من طرف محمدخميس

» مالك ابن دينار
الإثنين نوفمبر 10, 2014 10:10 am من طرف سيف بن خلفان المبسلي

» المراة القبيحة افضل للرجل صحيا00
الإثنين نوفمبر 10, 2014 7:06 am من طرف سيف بن خلفان المبسلي

» احذر طقطقة الاصابع !!!
الإثنين نوفمبر 10, 2014 6:58 am من طرف سيف بن خلفان المبسلي

» النظر للنساء يضعف الذاكرة
الإثنين نوفمبر 10, 2014 6:50 am من طرف سيف بن خلفان المبسلي

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 10435 مساهمة في هذا المنتدى في 1997 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 252 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو محمدخميس فمرحباً به.

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 77 بتاريخ السبت يناير 07, 2012 7:36 pm


    طليحة بن خويلد الأسدي

    شاطر

    مقداد عصام
    عضو جديد
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 12
    نقاط : 24
    تاريخ التسجيل : 21/12/2010
    العمر : 20
    الموقع : الفقراء

    طليحة بن خويلد الأسدي

    مُساهمة من طرف مقداد عصام في الإثنين يناير 24, 2011 2:45 pm

    طليحة بن خويلد الأسدي
    طليحة بن خويلد الأسدي ‎ من قادة حروب الردة بعد وفاة النبي محمد سنة 11 هـ (632م). ادّعى النبوة في قومه بني أسد وتبعه بعض طيء وغطفان في أرض نجد، إلا أنه هزم مع أتباعه على يد خالد بن الوليد في معركة بزاخة ودخل الإسلام على إثر ذلك. شارك طليحة في الفتوحات الإسلامية واستشهد في معركة نهاوند سنة 21 هـ - 642م. من قادة حروب الردة بعد وفاة النبي محمد (ص) سنة11هـ (632 م). ادّعى النبوة في قومه بني أسد وتبعه بعض طىء و غطفان في أرض نجد، إلا أنه هزم مع أتباعه على يد خالد ابن الوليد في معركة بزاخة ودخل الإسلام على إثر ذلك. شارك طليحة في الفتحات واستشهد في معركة نهاوند سنة21هـ -642م
    الإسلام ثم الردة
    كان ممن شهد غزوة الخندق في صفوف المشركين. أسلم سنة تسع، ثم ارتد بعد وفاة رسول الله ، وتنبأ بنجد، وحارب المسلمين ثم انهزم على يد جيش خالد بن الوليد، وتفرق جنده فهرب ولحق بآل جفنة "الغساسنة" بالشام.
    التوبة
    عاد طليحة بعد ذلك وأسلم وحسن إسلامه، ثم اتجه إلى مكة يريد العمرة في عهد أبي بكر الصديق ‎ واستحيا أن يواجهه مدة حياته، وقد رجع فشهد القتال مع خالد بن الوليد، وكتب الصديق إلى خالد ان استشره في الحرب ولا تؤمره، وهذا من فقه الصديق ‎ وأرضاه، لأن الذي جعل طليحة يدعي النبوة حبه للرياسة والزعامة، ولذا سأل خالد أحد أتباع طليحة ممن أسلموا وتابوا معه: اخبرنا عما كان يقول لكم طليحة من الوحي؟ فقال انه كان يقول: "الحمام واليمام والصرد الصوام، قد صمن قبلكم بأعوام، ليبلغن ملكنا العراق والشام".
    ولما جاء وسلم على عمر قال له: "اغرب عن وجهي فإنك قاتل الرجلين الصالحين، عكاشة بن محصن وثابت بن أقرم" فقال: "يا أمير المؤمنين هما رجلان أكرمهما الله على يدي ولم يهني بأيديهما" فأعجب عمر كلامه، وأوصى الأمراء أن يشاور ولا يولى من الأمر شيئاً.
    شهد معركة اليرموك وكذلك كانت وصية عمر إلى سعد بن أبي وقاص في القادسية، فلما كان يوم أرماث قام طليحة في بني أسد يدفعهم إلى القتال وإلى الدفاع عن الإسلام والمسلمين يقول: "ابتدئوا الشدة، وأقدموا عليهم إقدام الليوث الحربة، فإنما سميتم أسداً لتفعلوا فعلة الأسد".
    ثم بارز الفرس وقادتهم وعلى رأسهم "الجالينوس" فقتل منهم وأصاب. وفي يوم عماس كان مقداماً لا يهاب الموت، وهاجم الفرس وحده من خلفهم ثم كبر ثلاث تكبيرات ارتاع لها الفرس، فظنوا أن جيش الإسلام جاءهم من ورائهم.
    وفي القادسية خرج هو وعمرو بن معد يكرب للاستطلاع فأبى ان يرجع حتى يتم المهمة، واتهمه البعض بالغدر وعايروه بقتله عكاشة وصاحبه، لكنه أصر أن يكمل المهمة وحده دون عون منهم، فخاض في الماء يريد الوصول إلى معسكر رستم قائد الفرس، الذي يضم أكثر من ثمانين ألف مقاتل. وكذلك وهو يركب فرساً من خيلهم وكان يحب الخيل وأخذ يعدو به، وخرج الفرس في أثره يريدون القبض عليه أو التخلص منه، فقتل منهم اثنين من خيرة قادتهم وفرسانهم، ثم أسر الثالث وسار به حتى وصل معسكر المسلمين، فدخل على سعد فقال له سعد: "ويحك ما وراءك؟" قال طليحة: "أسرته فاستخبره فاستدعى سعد المترجم" فقال الأسير: "أتؤمنني على دمي إن صدقتك؟" قال سعد: "نعم". قال: "أخبركم عن صاحبكم قبل أن أخبركم عمن قبلي" ثم راح يحدثهم عن بطولة وشجاعة طليحة النادرة، واختراقه معسكراً فيه ما فيه من الجنود والقادة، وشهد له بأنه يعدل ألف فارس، ثم أسلم هذا الأسير، وحسن إسلامه، واستفاد منه المسلمون استفادة عظيمة نظراً لخبرته بمعسكر الفرس.
    لما انهزم طليحة وتفرق جنده هرب حتى دخل الشام فنزل على آل جفنة الغساسنة ثم أسلم وحسن إسلامه.
    اتجه إلى مكة يريد العمرة أيام الصديق رضي الله عنه واستحيا ان يواجهه مدة حياته، وقد رجع فشهد القتال مع خالد بن الوليد، وكتب الصديق إلى خالد ان استشره في الحرب ولا تؤمره، وهذا من فقه الصديق رضي الله عنه وأرضاه، لأن الذي جعل طليحة يدعي النبوة حبه للرياسة والزعامة، ولذا سأل خالد أحد أتباع طليحة ممن أسلموا وتابوا معه: اخبرنا عما كان يقول لكم طليحة من الوحي؟ فقال انه كان يقول: "الحمام واليمام والصرد الصوام، قد صمن قبلكم بأعوام، ليبلغن ملكنا العراق والشام".
    ولما جاء وسلم على عمر قال له: “اغرب عن وجهي فإنك قاتل الرجلين الصالحين، عكاشة بن محصن وثابت بن أقرم” فقال: “يا أمير المؤمنين هما رجلان أكرمهما الله على يدي ولم يهني بأيديهما” فاعجب عمر كلامه، وأوصى الأمراء ان يشاور ولا يولى من الأمر شيئاً.
    وكذلك كانت وصية عمر إلى سعد بن أبي وقاص في القادسية فلما كان يوم أرمات قام طليحة في بني اسد يدفعهم إلى القتال والى الدفاع عن الإسلام والمسلمين يقول: “ابتدئوا الشدة، وأقدموا عليهم إقدام الليوث الحربة، فإنما سميتم أسداً لتفعلوا فعلة الأسد”.
    ثم بارز الفرس وقادتهم وعلى رأسهم الجالينوس فقتل منهم وأصاب. وفي يوم عماس كان مقداماً لا يهاب الموت، وهاجم الفرس وحده من خلفهم ثم كبر ثلاث تكبيرات ارتاع لها الفرس، فظنوا ان جيش الإسلام جاءهم من ورائهم.
    وفي القادسية خرج هو وعمرو بن معد يركب للاستطلاع فأبى ان يرجع حتى يتم المهمة، واتهمه البعض بالغدر وعايروه بقتله عكاشة وصاحبه، لكنه أصر ان يكمل المهمة وحده دون عون منهم, فخاض في الماء يريد الوصول إلى معسكر رستم قائد الفرس، الذي يضم أكثر من ثمانين ألف مقاتل. وكذلك وهو يركب فرساً من خيلهم وكان يحب الخيل وأخذ يعدو به، وخرج الفرس في أثره يريدون القبض عليه أو التخلص منه، فقتل منهم اثنين من خيرة قادتهم وفرسانهم، ثم أسر الثالث وسار به حتى وصل معسكر المسلمين، فدخل على سعد فقال له سعد: “ويحك ما وراءك؟” قال طليحة: “أسرته فاستخبره فاستدعى سعد المترجم” فقال الأسير: “أتؤمنني على دمي ان صدقتك؟” قال سعد: “نعم”. قال: “اخبركم عن صاحبكم قبل أن أخبركم عمن قبلي” ثم راح يحدثهم عن بطولة وشجاعة طليحة النادرة، واختراقه معسكراً فيه ما فيه من الجنود والقادة، وشهد له بأنه يعدل ألف فارس، ثم أسلم هذا الأسير، وحسن إسلامه، واستفاد منه المسلمون استفادة عظيمة نظراً لخبرته بمعسكر الفرس.
    موته
    قاتل طليحة في معركة نهاوند قتال الأبطال حتى نال الشهادة عام 21 هـ. بعد حياة طويلة مليئة بالتوبة الصادقة، والبطولات النادرة نال طليحة الشهادة التي كان يتمناها لتغسل ما حصل منه يوم ارتد وادعى النبوة، فقاتل يوم نهاوند قتال الأبطال حتى قتل.
    {{ وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ وَمَنْ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا اللَّهُ وَلَمْ يُصِرُّوا عَلَىٰ مَا فَعَلُوا وَهُمْ يَعْلَمُونَ}} آل عمرن(135)
    {{ قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ}} الزمر 53
    فحق على الله أنه من تاب فإن الله يتوب عليه
    يدي أبي بكر رضي الله عنه.
    تاب بعد ذلك طليحة بن خويلد الأسدي ثم رجع من الشام متوجهاً إلى مكة يريد العمرة, فمر بالمدينة فقال عمر لأبي بكر إن ها هنا طليحة قال لا حاجة لي به, ثم كلم عمر طليحة ولامه على قتل عُكاش بن محصن وثابت بن أقرم وغيره من ساداتي المهاجرين والأنصار فأنشد قائلاً ندمت على ما كان من قتل ثابت وعُكاش الغنمي ثم ابن معبدي وأعظم من ذلك عندي مصيبة الرجوع عن الإسلام فيعلا التعمد. وترك بلادي والحوادث جمة طريداً وقد ما كنت فيها غير مطرد, فهل يقبل الصديق أني مراجع ومعطى بما عاهدت لست بملحد تاب لله توبة وأسلم وأحسن أسلامه لكن أبى بكر رفض أن يستعان بطليحة أو عمر بن كرب الزبيدي أو غيرهم مما ارتدى فأسلم فحسن إسلامه رفض أن يستعان بهم في حروب الردة, فلما جاءت خلافة عمر استعان عمر بطليحة في جيش العراق مع سعد بن أبي وقاص وكانت له الأيام المشهودة رضي الله عنه وأرضاه, هذه نبذ مما يتعلق بفتنة طليحة بن خويلد الأسدي والتي تم القضاء عليها هنا عند جبلي أجا وسلمى. لنا لقاء آخر بإذن الله لنقف وإياكم فيه مع فتنة أخرى جرت قريباً من هنا فتنة سجاح حتى ذلك الحين نستودعكم الله والسلام عليكم ورحمة الله

    مجاهد
    متميز
    متميز

    عدد المساهمات : 343
    نقاط : 386
    تاريخ التسجيل : 18/01/2011
    العمر : 33

    رد: طليحة بن خويلد الأسدي

    مُساهمة من طرف مجاهد في الإثنين يناير 24, 2011 9:49 pm

    رضي الله عن صحابتان الكرام .. وادخلنا معهم فسيح جناته
    تحياتي

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 04, 2016 6:07 am